ملتقى أبناء منطقة الفيوم الأزهرية

ملتقى أبناء منطقة الفيوم الأزهرية

ملتقى أبناء منطقة الفيوم الأزهرية يرحب بكم

    غَرامٌ غَريمُ الوَصلِ فيهِ مُماطِل

    شاطر
    avatar
    خريج شريعه

    المساهمات : 33
    تاريخ التسجيل : 15/04/2010

    غَرامٌ غَريمُ الوَصلِ فيهِ مُماطِل

    مُساهمة من طرف خريج شريعه في الأربعاء أبريل 21, 2010 6:34 pm

    غَرامٌ غَريمُ الوَصلِ فيهِ مُماطِل
    <TABLE cellSpacing=0 cellPadding=0 align=center>

    <TR>
    <td style="WIDTH: 100%; TEXT-ALIGN: right" vAlign=top>

    غَرامٌ غَريمُ الوَصلِ فيهِ مُماطِل=وَصَبرٌ لحليِ الجيدِ بِالدَمعِ عاطِلُ
    وَأَيّامُ هَجرٍ مِن حَبيبٍ مُغاضِبٍ=عَهِدناهُ أَيّامَ الرِضى وَهوَ واصِلُ
    غَنيُّ جَمالٍ لا يَلينُ لِبائِسٍ=وَلا يَرحَمُ المُشتاقَ وَالدَمعُ سائِلُ
    كأَنَّ الثَرى في المَحلِ مُستَشفعٌ بِهِ=لِيَرويَهُ مِن سُحبِ جفنيَّ وابِلُ
    فَيا عاذلي إِنّي قُتِلتُ تولّهاً=فإِن لُمتَني فيهِ فَما أَنتَ عاقِلُ
    سَقى اللَهُ دَهراً كانَ للشملِ جامِعاً=بِهِ فَهَل الرضوانُ لِلجَمعِ شامِلُ
    وَأقسِمُ أَيماناً بِحَقِّ مُحَمَّدٍ=لَقَد أَوحشتني مِنهُ تِلكَ الشَمائِلُ
    وَلَولا اِشتِغالي في مَدائِحِ أَحمَدٍ=وَآثارِهِ ما كانَ لي عَنهُ شاغِلُ
    نَبيِّ الهُدى المُختارِ مِن آلِ هاشِمٍ=فَعَن فَخرِهِم فَليُقصِر المُتَطاوِلُ
    خَطيب الهُدى وَالسَيفِ وَالعَقلِ وَالنَدى=إِذا خرسَت في كُلِّ حَفلٍ مقاوِلُ
    فَقيسٌ إِذا ما قيسَ في الرأيِ جاهِلٌ=لَدَيهِ وَقُسٌّ في الفَصاحَةِ باقِلُ
    تَنَقَّلَ في أَصلابِ قَومٍ تَشَرَّفوا=بِهِ مِثلَ ما لِلبَدرِ تِلكَ المَنازِلُ
    وَأَرسَلَهُ اللَهُ المُهَيمِنُ رَحمَةً=فَلَيسَ لَهُ في المُرسَلينَ مُماثِلُ
    فَما تبلُغ الأَشعارُ فيهِ وَمَدحُهُ=بِهِ ناطِقٌ نَصُّ الكِتابِ وَناقِلُ
    نَعَم إِنَّ في كَعبٍ وَحَسّانَ أُسوَةً=وَغَيرِهما فليهنَ من هوَ فاضِلُ
    فَهاتِ فَإِن يُسعِدكَ بِالمَدحِ مقولٌ=فَإِنَّكَ في ظِلِّ السَعادَةِ قائِلُ
    وَلي إِن تَوَسَّلتُ الهَناء بِمَدحِهِ=لأنّيَ مستجدٍ هُناكَ وَسائِلُ
    لَهُ معجزاتٌ جاوز الرملَ عَدُّها=لخدمتها زَهرُ السَماءِ مواثِلُ
    لَقَد جمعَ الحفّاظُ فيها وَأَطنَبوا=لأنّ مَحَلَّ القَولِ لِلقَولِ قابِلُ
    وَلا مِثلَ جمع البَيهَقيّ فَحُسنُهُ=تَقومُ لَهُ يَومَ الفخارِ دَلائِلُ
    فَيا رَبِّ بالإِحسانِ في الخُلدِ جازِهِ=فَإِنَّكَ بالإِحسانِ كافٍ وَكافِلُ
    وَعمِّر سِراجَ الدينِ بالنورِ وَالهدى=يُحاوِلُ إِطفاءَ الرَدى وَيصاوِلُ
    وَلا زالَ شَيخُ المُسلمينَ مسلَّماً=يجدِّلُ أَعداءً لَهُم وَيُجادِلُ
    إِمامٌ لَهُ في طالبي العلم راحة=عَلى أَنَّها ما أَتعبتَها الفَواضِلُ
    وَلَو لَم تُجار السحب في العلم وَالنَدى=أَياديهِ لَم تعقد عَلَيها الأَناملُ
    فَيا رَبّ عاملنا بِلطفكَ إِنَّنا=نَرى بِجَميل الظَنّ ما أَنتَ فاعِلُ
    أَعذنا مِنَ الأَهواء وَالفِتَن الَّتي=أَواخرها توهي القوى وَالأَوائِلُ
    وَصلّ عَلى خَيرِ الأَنام وآله=وَسَلّم وبارِك كُلَّما آب آفلُ

    doPoetry()



    <TABLE class=pp dir=rtl ondblclick=poet_showhidenum(this) style="BORDER-TOP-WIDTH: 0px; FONT-WEIGHT: normal; BORDER-LEFT-WIDTH: 0px; BORDER-BOTTOM-WIDTH: 0px; COLOR: black; LINE-HEIGHT: 200%; FONT-STYLE: normal; FONT-FAMILY: Simplified Arabic; BACKGROUND-COLOR: transparent; BORDER-RIGHT-WIDTH: 0px" cellSpacing=10 cellPadding=5 width=0 border=0>

    <TR>
    <td class=pp style="DISPLAY: none; COLOR: black" vAlign=top noWrap align=middle width=0>1
    2
    3
    4
    5
    6
    7
    8
    9
    10
    11
    12
    13
    14
    15
    16
    17
    18
    19
    20
    21
    22
    23
    24
    25
    26
    27
    28</TD>
    <td class=pp vAlign=top noWrap align=middle width=0>غَرامٌ غَريمُ الوَصلِ فيـهِ مُماطِـل وَصَبرٌ لحليِ الجيدِ بِالدَمـعِ عاطِـلُ
    وَأَيّامُ هَجرٍ مِن حَبيـبٍ مُغاضِـبٍ عَهِدناهُ أَيّامَ الرِضى وَهـوَ واصِـلُ
    غَنـيُّ جَمـالٍ لا يَليـنُ لِبـائِـسٍ وَلا يَرحَمُ المُشتاقَ وَالدَمـعُ سائِـلُ
    كأَنَّ الثَرى في المَحلِ مُستَشفعٌ بِـهِ لِيَرويَهُ مِن سُحـبِ جفنـيَّ وابِـلُ
    فَيـا عاذلـي إِنّـي قُتِلـتُ تولّهـاً فإِن لُمتَني فيهِ فَمـا أَنـتَ عاقِـلُ
    سَقى اللَهُ دَهراً كانَ للشملِ جامِعـاً بِهِ فَهَل الرضـوانُ لِلجَمـعِ شامِـلُ
    وَأقسِـمُ أَيمانـاً بِـحَـقِّ مُحَـمَّـدٍ لَقَد أَوحشتني مِنـهُ تِلـكَ الشَمائِـلُ
    وَلَولا اِشتِغالي فـي مَدائِـحِ أَحمَـدٍ وَآثارِهِ ما كانَ لـي عَنـهُ شاغِـلُ
    نَبيِّ الهُدى المُختارِ مِـن آلِ هاشِـمٍ فَعَن فَخرِهِـم فَليُقصِـر المُتَطـاوِلُ
    خَطيب الهُدى وَالسَيفِ وَالعَقلِ وَالنَدى إِذا خرسَت في كُلِّ حَفـلٍ مقـاوِلُ
    فَقيسٌ إِذا ما قيسَ في الرأيِ جاهِـلٌ لَدَيهِ وَقُـسٌّ فـي الفَصاحَـةِ باقِـلُ
    تَنَقَّلَ في أَصـلابِ قَـومٍ تَشَرَّفـوا بِهِ مِثلَ ما لِلبَـدرِ تِلـكَ المَنـازِلُ
    وَأَرسَلَـهُ اللَـهُ المُهَيمِـنُ رَحمَـةً فَلَيسَ لَهُ فـي المُرسَليـنَ مُماثِـلُ
    فَما تبلُغ الأَشعـارُ فيـهِ وَمَدحُـهُ بِهِ ناطِـقٌ نَـصُّ الكِتـابِ وَناقِـلُ
    نَعَم إِنَّ في كَعـبٍ وَحَسّـانَ أُسـوَةً وَغَيرِهما فليهنَ مـن هـوَ فاضِـلُ
    فَهاتِ فَإِن يُسعِدكَ بِالمَـدحِ مقـولٌ فَإِنَّـكَ فـي ظِـلِّ السَعـادَةِ قائِـلُ
    وَلي إِن تَوَسَّلـتُ الهَنـاء بِمَدحِـهِ لأنّـيَ مستجـدٍ هُنـاكَ وَسـائِـلُ
    لَهُ معجزاتٌ جاوز الرمـلَ عَدُّهـا لخدمتهـا زَهـرُ السَمـاءِ مواثِـلُ
    لَقَد جمعَ الحفّـاظُ فيهـا وَأَطنَبـوا لأنّ مَحَـلَّ القَـولِ لِلقَـولِ قابِـلُ
    وَلا مِثلَ جمـع البَيهَقـيّ فَحُسنُـهُ تَقـومُ لَـهُ يَـومَ الفخـارِ دَلائِـلُ
    فَيا رَبِّ بالإِحسانِ في الخُلدِ جـازِهِ فَإِنَّـكَ بالإِحسـانِ كـافٍ وَكافِـلُ
    وَعمِّر سِراجَ الدينِ بالنورِ وَالهـدى يُحاوِلُ إِطفـاءَ الـرَدى وَيصـاوِلُ
    وَلا زالَ شَيـخُ المُسلميـنَ مسلَّمـاً يجـدِّلُ أَعـداءً لَـهُـم وَيُـجـادِلُ
    إِمامٌ لَهُ في طالبـي العلـم راحـة عَلى أَنَّها مـا أَتعبتَهـا الفَواضِـلُ
    وَلَو لَم تُجار السحب في العلم وَالنَدى أَياديهِ لَـم تعقـد عَلَيهـا الأَنامـلُ
    فَيـا رَبّ عاملنـا بِلطفـكَ إِنَّـنـا نَرى بِجَميل الظَنّ ما أَنـتَ فاعِـلُ
    أَعذنا مِنَ الأَهـواء وَالفِتَـن الَّتـي أَواخرها توهـي القـوى وَالأَوائِـلُ
    وَصلّ عَلـى خَيـرِ الأَنـام وآلـه وَسَلّـم وبـارِك كُلَّمـا آب آفــلُ</TD></TR></TABLE>
    </TD></TR></TABLE>
    إسم الشاعرابن حَجَر العسقلاني

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 17, 2017 2:05 pm